وزير قطاع الأعمال العام يشهد توقيع اتفاق بناء محطة طاقة شمسية لإنتاج الكهرباء لشركة مصر للألومنيوم

الأخبار — February 20, 2024

20

Feb
2024
بالشراكة مع “سكاتك” النرويجية..
وزير قطاع الأعمال العام يشهد توقيع اتفاق بناء محطة طاقة شمسية لإنتاج الكهرباء لشركة مصر للألومنيوم
الدكتور محمود عصمت: المحطة بقدرة 1 جيجاوات لتوليد الطاقة الجديدة والمتجددة للمصنع في إطار مشروع التطوير الشامل والمتكامل
حريصون على التوافق مع اشتراطات الاستدامة والبيئة النظيفة للتوسع في الأسواق العالمية
في إطار التوجه العام لتعزيز التحول للاقتصاد الأخضر وتنويع مصادر الطاقة، والتوسع في استخدام الطاقات الجديدة والمتجددة (النظيفة) ومنها الطاقة الشمسية وطاقة الرياح في إنتاج الكهرباء اللازمة للاستخدامات الصناعية، شهد الدكتور محمود عصمت وزير قطاع الأعمال العام، اليوم الثلاثاء، توقيع اتفاقية تعاون بين شركة مصر للألومنيوم وشركة “سكاتك إيه إس إيه” النرويجية لإقامة محطة طاقة شمسية بقدرة 1 جيجاوات لإنتاج الكهرباء للمجمع الصناعي بنجع حمادي، وذلك بحضور “هيلدا كليمتسدال” سفيرة مملكة النرويج بالقاهرة.
وفقا للاتفاقية، يتم إنشاء المحطة على مرحلتين بقدرة 500 ميجاوات لكل مرحلة على أن يتم الانتهاء من المرحلة الأولى خلال 18 شهرا من تاريخ التوقيع، والمرحلة الثانية خلال 24 شهرا، وذلك بالتنسيق مع وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة.
من المقرر أن تقام المحطة الشمسية في موقع قريب من مصنع الألومنيوم بنجع حمادي، وتتولى شركة سكاتك (مطور متكامل لمشروعات الطاقة والوقود الأخضر) تطوير وتمويل المشروع وتركيب المعدات وإجراءات الدراسات.
قال الدكتور محمود عصمت إن المشروع يأتي في إطار تنفيذ خطة تطوير شركة مصر للألومنيوم لزيادة الإنتاج وإدخال صناعات جديدة، وحرص الوزارة على توافق الشركات التابعة مع معايير التصنيع العالمية واشتراطات الاستدامة والبيئة النظيفة والالتزام بالقواعد الجديدة للحد من الكربون، لاسيما تلبية شركة مصر للألومنيوم لمتطلبات المنظمات الدولية العاملة في هذا المجال، خاصة وأنها نجحت مؤخرا في الحصول على شهادة معيار أداء مبادرة الإشراف على الألومنيوم (ASI) لضمان سلامة وتوافق سلاسل التوريد وقوانين العمل وحماية البيئة والحوكمة والتسجيل في بورصة لندن للمعادن للاستمرار في الأسواق الأوروبية، بما يعزز فرص المنافسة في الأسواق العالمية في ظل قيام الشركة بتصدير 50% من صادراتها إلى الخارج للسوق الأوروبية.
أكد الدكتور محمود عصمت أن شركة مصر للألومنيوم تعمل حاليا بالطاقة الإنتاجية القصوى للمصانع وهو التحدي الذي نجحنا في تحقيقه والذي لم يحدث من قبل، وذلك بفضل الالتزام ببرامج الصيانة وخطة التشغيل وسياسات تسويقية وبيعية جديدة وكذلك توفير مستلزمات الصناعة، مشيرًا إلى الاستعداد لمختلف أنواع الشراكات والتي تسهم في تطوير أداء الشركة والوفاء باحتياجات السوق المحلية والتصدير في ظل زيادة الطلب على المنتج، وتحقيق العائد على الاستثمار في إطار خطة التطوير والتحديث التي يتم تنفيذها.
وقع الاتفاقية كل من الدكتور محمود عجور العضو المنتدب التنفيذي لشركة مصر للألومنيوم، ومن جانب شركة سكاتك النرويجية تيرييه بيلسكوج الرئيس التنفيذي للشركة، بحضور محمد السعداوي العضو المنتدب التنفيذي للشركة القابضة الصناعات المعدنية.
يذكر أن شركة مصر للألومنيوم تقوم بإنتاج معدن الألومنيوم المنصهر بمصنعها في نجع حمادي منذ عام 1975 والذي تصل طاقته الإنتاجية إلى 320 ألف طن سنويا، وذلك على هيئة أشكال مختلفة من المسبوكات والمنتجات المدرفلة وقطاعات الألومنيوم وبلوكات الأنود الكربونية، بالإضافة إلى إنتاج أنواع مختلفة من قطع الغيار للشركة وللغير، فيما تمتلك شركة سكاتك النرويجية خبرة واسعة في مجال تطوير وبناء وملكية وتشغيل محطات الطاقة المتجددة في العديد من الدول حول العالم.
أقسام الجريدة